الفنانة ليلى علوى أرفض محاكمة مبارك و الدين الإسلامي يدعو إلى التسامح

" "
أبدت الفنانة المصرية ليلى علوي تعاطفها مع الرئيس المصري السابق حسني مبارك الذي يخضع للعلاج بعد تنحيه عن الحكم، ورفضت في الوقت نفسه الدعوات الشعبية لمحاكمته، 





 نافية أن يكون صمتها في الفترة الماضية خوفا من القوائم السوداء. وقالت ليلى: "لقد تعاطفت مع خطاب الرئيس مبارك قبل التنحي، وأعتقد أنه كان صادقا ويسعى للإصلاح، وحزنت جدا بعدما حدثت موقعة الجمل في اليوم التالي، ولا أعتقد أن له دخلا بهذا الأمر الذي أساء لكل المصريين". وأضافت :"رغم أنني متأكدة من أن الرئيس السابق مسؤول بشكل أو بآخر عما حدث في مصر من فساد؛ إلا أنني أرفض دعوات محاكمة مبارك، خاصة وأن الدين الإسلامي يدعو إلى التسامح عند المقدرة، سيما وأنه يعاني من مرض شديد، فضلا عن أن عمره تجاوز 80 عاما".


من صحيفة بانوراما - اعتذر المشير حسين طنطاوي القائد الأعلى للقوات المسلحة المصرية اليوم الأحد عن حضور جلسة محاكمة،الرئيس المخلوع محمد حسني مبارك للإدلاء بشهادته في قضية قتل الثوار ، وذلك نظرا للأوضاع الأمنية التي تمر بها البلاد حاليا بعد جمعة "تصحيح المسار".